أخبار الساعة

... جاري تحميل آخر الاخبار

أخبـار دوليـة

أخبـار وطنية

أخبـار جمعوية

بالفيديو هنا فعاليات اليوم الاول من مهرجان الطلبة والرمى والخيالة بصخور الرحامنة في نسخته رقم 14


أعطيت ، أمس الخميس 27 شتنبر 2018 انطلاقة فعاليات الدورة 14 لمهرجان الطلبة و الرمى و الخيالة لجماعة صخور الرحامنة بمركز صخور الرحامنة الذي سيستمر إلى غاية يوم الأحد 30 شتنبر الجاري وتنظمه جمعية الرحامنة للموروث الثقافي و البيئي تحت شعار ” تراث الرحامنة دعامة لشبابها”،بدعم من عمالة إقليم الرحامنة و المجالس الجماعية لكل من ، جماعة صخور الرحامنة، جماعة سيدي عبد الله، جماعة الجعافرة، جماعة سيدي غانم، جماعة سكورة الحدرة و جماعة سيدي منصور بالإضافة للمجلس البلدي لبلدية إبن جرير و الغرفة الجهوية للفلاحة و بعض الخواص بالمنطقة. و بتنسيق و دعم من قيادتي صخور الرحامنة و أولاد التميم.



وجمعت هذه التظاهرة الفنية الثقافية الكبرى المنظمة من طرف جمعية الرحامنة للموروث الثقافي و البيئي بشراكة عدد من المولعين بالتبوريدة والجمهور الرحماني ليرسم الفرسان الشجعان خلال اليوم الأول، مواقف بطولية من خلال طقوس تعبر عن رموز القوة والشجاعة والإقدام ، حيث يستعرض “العلام” فرسانه، ويحفز رجاله، ويشجعهم من خلال ترديد الأسماء، لتدخل بعد ذلك المجموعة إلى ساحة العرض، وتبدأ بتحية الجمهور، ويستغل “العلام” هذه المناسبة ليعلن بصوت عال اسم قبيلته ويبرز شجاعة رجاله إثر ذلك يعود الفرسان إلى نقطة الانطلاق، حيث يصطفون في خط مستقيم، أما الخيول التي تزداد هيجانا، فلا تنتظر سوى إشارة “العلام” لتنطلق في سباق بديع، لمسافة مائة متر تقريبا، برهن خلالها الفرسان عما لهم من مهارات سواء بالنسبة للسيطرة على خيولهم لإبقائها في الصف، أو في ما يخص الحركات التي يأتونها ببنادقهم.


إقرأ أيضا

أخبـار الرياضة

فــضاء المــرأة

ديـن ودنــيا

علـوم وتـكنولـوجيا